يدور الفيلم حول رجل على مشارف الأربعين بلا عمل يعود من "دبي" متطلعًا للزواج، فتعجب به حسناء من "بوبال" لا تراه سوى وسيلة لتغادر بها "الهند".