في رحلة موسيقية خارج البلاد، يتوجّه "لنكولن لاود" بصحبة والديه وأخواته العشر إلى "اسكتلندا"، فيكتشف أنّ الدماء الملكية تسري في عروق العائلة.